الأربعاء، 5 أغسطس، 2015

فوائد هزة الجماع

اظهرت دراسة تناولت تأثير الجنس على امراض القلب و الأوعية الدموية، ان ممارسة الجنس ثلاث مرات او اكثر في الأسبوع مرتبط بانخفاض تصل نسبته الى 50% من خطر الاصابة بسكتة قلبية او جلطة دماغية.

ممارسة الجنس و هزة الجماع

تعتبر هزة الجماع متنفسا للتوتر الجنسي الذي يتراكم اثناء ممارسة الجنس، و الذي يتمثل في انقباض و تقلص العضلات لا اراديا و بشكل متتابع في منطقة الحوض، مما يجعل الذكر و الانثى يشعران بالنشوة و الاستمتاع. تختلف هزة الجماع لدى الذكور عنها لدى الاناث، فكل منهما يشعر بها بطرق مختلفة.تؤثر العديد من العوامل البيوكيميائية و الفيزيولوجية على هذا الاختلاف بين الرجال و النساء، و الذي ينعكس في الفترة الزمنية التي يستغرقها الوصول الى هذه المرحلة و في درجة قوتها.

مراحل الوصول الى هزة الجماع

تناولت العديد من الدراسات، منذ عشرات السنين، المراحل التي تؤدي الى الوصول الى هزة الجماع. في البداية، كان الاعتقاد السائد ان هذه العملية تبدأ عندما يتدفق الدم الى منطقة الاعضاء التناسلية، و بالتالي فأن ذلك يؤدي الى الشعور بالاثارة الجنسية، و بعد مرور فترة زمنية معينة يؤدي ذلك الى الوصول الى هزة الجماع، و التي بدورها تؤدي لنوع من الراحة، نظرا لان كمية الدم التي تتدفق الى منطقة الاعضاء التناسلية تقل.

اما اليوم، فيعتقد بأن العملية الدائرية، و ليست خطية، و تكون هزة الجماع ختامها. و قد زعمت احدى الفرضيات في سنوات الثمانينات بأن الشهوة تحفز الاثارة الجنسية و هزة الجماع. و لا تشكل هزة الجماع، وفقا للفرضية الحديثة، اوج العلاقة الجنسية، انما نقطة اخرى في هذه الدائرة، و يمكن الشعور باللذة و النشوة الجنسية في هذه الدائرة، و يمكن الشعور باللذة و النشوة الجنسية في كل مرحلة و مرحلة. تقلل هذه الفرضية من اهمية هزة الجماع كهدف نهائي للنشاط الجنسي.

هزة الجماع و الهرمونات

بعد الوصول الى هزة الجماع، تأتي مرحلة عدم الاستثارة. و هي تتسم بانعدام رد الفعل للتحفيز الجنسي لفترة زمنية معينة. و تتعلق هذه المرحلة بالهرمونات التي تم افرازها خلال هزة الجماع. الهرمونات الرئيسية التي يتم افؤازها هي البرولاكتين و الاوكسيتوسين.

يعتبر البرولاكتين المسبب الرئيسي لحدوث فترة عدم الاستثارة لدى الرجل.يلعب البرولاكتين دورا في تنظيم الرغبة الجنسية، تقلبات المزاج، القلق و الاكتئاب. و لمستوى البرولاكتين المرتفع لدى النساء دور واضح في التسبب بالعقم. و اظهرت بعض الدراسات ان الادوية التي تثبط افراز البرولاكتين تتيح للرجل ان يصل الى هزة الجماع عدة مرات و بشكل متتابع. لم يتم اثبات هذا الموضوع بعد، و لا يزال قيد البحث.

يرتفع مستوى هرمون الاوكسيتوسين، المعروف باسم هرمون الحب، اثناء هزة الجماع. هذا الهرمون، اضافة الى هرمون الاستروجين الانثوي، يساهم في توثيق اواصر العلاقة و الروابط بين الزوجين. يكون هذا التأثير اقل بروزا لدى الرجال، نظرا لان التستوستيرون لديهم هو الهرمون المهيمن، و بالتالي فاننا ندرك الاختلاف في تاثير العلاقة الجنسية على الذكر و الانثى. فالترابط الذي تشعر به الانثى يكون اسرع من ذلك الذي يشعر به الذكر.

يتم افراز العديد من المواد الاخرى خلال هزة الجماع، مثل الاندروفينات، و هذه المواد هي التي تزود فوائد الجماع، حيث انها تعتبر معادلات عصبية(مواد تؤثر على الجهاز العصبي) و تؤدي الى تخفيف الالام و تحسين الحالة النفسية. يتم افراز هذه المواد خلال تناول الطعام(خصوصا الشوكولاته)، التدليك، الضحك و غيرها.

هزة الجماع و الصحة

هزة الجماع، و الجنس بصفة عامة، هي عبارة عن نشاطات تشارك فيها العديد من الاجهزة و الاعضاء في الجسم. و قد اظهرت دراسة بعد 10 سنوات من المراقبة و المتابعة، ان احتمالات موت الرجال الذين وصلوا الى عدد اقل من هزات الجماع يعادل ضعف احتمالات موت الرجال الذين وصلوا الى مرحلة هزة الجماع مرتين او اكثر في الاسبوع و مؤخرا، اظهرت دراسة اخرى تناولت تأثير الجنس على امراض القلب و الاوعية الدموية، ان ممارسة الجنس ثلاث مرات او اكثر في الاسبوع مرتبط بانخفاض تصل نسبته الى 50% من خطر الاصابة بسكتة قلبية او جلطة دماغية.

من بين فوائد هزة الجماع المعروفة:
و التي لا اساس علمي واضح لها:

تساعد هزة الجماع على النوم_ يكون تأثير ذلك لدى الرجال اسرع، و لكن التأثير المهدئ لهزة الجماع لدى النساء يمنحهن نوما اعمق.

يؤدي النشاط الجسماني الذي يتم بذله خلال ممارسة الجنس، حتى الوصول الى هزة الجماع، الى حرق السعرات الحرارية(نحو 200 سعرة حرارية، اعتمادا على شدة و مدة هزة الجماع).

من فوائد هزة الجماع انها تعتبر مسكنا طبيعيا للاوجاع، اذ يتم خلال ممارسة الجنس افراز الاندروفينات، ذات التأثير المسكن للالام.